ملف الإستيطان

انت الان تتصفح النسخة القديمة من موقعمؤسسة الدراسات الفلسطينية

قم بزيارة موقعنا الجديداضغط هنا

 
28/2/1997

القيادة الفلسطينية تدين في بيان الاستيطان في القدس وتعتبره مخالفاً للقرارات الدولية ولاتفاق أوسلو.

المصدر: القدس، 1/3/1997.
1/3/1997

الرئيس ياسر عرفات يتهم في حديث خاص لصحيفة يديعوت أحرونوت، الحكومة الإسرائيلية بإملاء قرارات من جانب واحد، ويدين الفيتو الأميركي الأخير في مجلس الأمن الذي يدين البناء في جبل أبو غنيم.

المصدر: القدس، 15/3/1997.
1/3/1997

المجلس التشريعي الفلسطيني يدين في بيان بناء مستوطنة إسرائيلية في القدس الشرقية.

المصدر: الحياة، لندن، 2/3/1997.
1/3/1997

الرئيس ياسر عرفات يلقي كلمة أمام الاجتماع الطارئ لمجلس جامعة الدول العربية يهدد فيها بإعلان دولة فلسطينية رداً على الاستيطان الإسرائيلي في القدس الشرقية.

المصدر: القدس، 2/3/1997.
2/3/1997

اللجنة المركزية لحركة "فتح – القيادة المؤقتة" تحذر في بيان من مخاطر الاستيطان الإسرائيلي في القدس .

المصدر: فتح، دمشق، ع 386 (15/3/1997).
4/3/1997

الرئيس ياسر عرفات يعتبر في مؤتمر صحافي أن الاستيطان في القدس تحدياً لعملية السلام، ويطالب بالقدس عاصمة لدولتين.

المصدر: القدس، 5/3/1997.
5/3/1997

الرئيس ياسر عرفات يلقي كلمة في الجلسة الخاصة التي عقدها مجلس الأمن الدولي لبحث مسألة الاستيطان في القدس.

المصدر: القدس، 6/3/1997.
7/3/1997

القيادة الفلسطينية تدين في بيان قرار إسرائيل إقامة مستوطنة في جبل أبو غنيم في القدس الشرقية

المصدر: القدس، 8/3/1997.
10/3/1997

اللجنة المركزية لحركة "فتح – القيادة المؤقتة" تدين في بيان استخدام الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار في مجلس الأمن بخصوص الاستيطان الإسرائيلي في القدس.

المصدر: فتح، دمشق، ع 387، (29/3/1997).
13/3/1997

الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات يلقي كلمة أمام المجلس التشريعي الفلسطيني في جلسته الاستثنائية التي عقدت لمناقشة الاستيطان الإسرائيلي في القدس الشرقية.

المصدر: القدس، 14/3/1997.
13/3/1997

المجلس التشريعي الفلسطيني يتخذ قرارات في جلسته الاستثنائية التي عقدت لمناقشة الاستيطان الإسرائيلي في القدس.

المصدر: القدس، 14/3/1997.
14/3/1997

الرئيس ياسر عرفات وولي العهد الأردني، الأمير الحسن بن طلال يعقدان مؤتمراً صحافياً مشتركاً أكدا فيه أنهما تباحث  أهمية حماية عملية السلام من المضاعفات التي جرت خاصة بعد القرارات الإسرائيلية بتوسيع المستوطنات حول القدس .

المصدر: الرأي، عمان، 18/3/1997.
15/3/1997

القيادة الموحدة للجبهتين الشعبية والديمقراطية لتحرير فلسطين تصدر بياناً تدين فيه قرار إسرائيل إقامة مستوطنة في جبل أبو غنيم في القدس الشرقية.

المصدر: الهدف، دمشق، ع 1258، (6/4/1997)، 27.
17/3/1997

رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، السيد أحمد قريع، يعتبر في مقال أن قرار الحكومة الإسرائيلية بإقامة مستوطنة يهودية في جبل أبو غنيم في القدس هو بمثابة إعلان حرب.

المصدر: القدس العربي، لندن، 17/3/1997.
19/3/1997

تحالف القوى الفلسطينية يدين في بيان قرار إسرائيل المباشرة ببناء مستوطنة في جبل أبو غنيم في القدس الشرقية.

المصدر: فتح، دمشق، ع 387 (29/3/1997).
21/3/1997

بيان للقيادة الفلسطينية تؤكد فيه أن لا سلام من دون القدس، وتستنكر العملية الاستشهادية في تل أبيب.

المصدر: القدس، 22/3/1997.
21/3/1997

بيان للقيادة الفلسطينية تؤكد فيه أن لا سلام من دون القدس، وتستنكر العملية الاستشهادية في تل أبيب.

المصدر: القدس، 22/3/1997.
23/3/1997

الرئيس ياسر عرفات يلقي كلمة أمام مؤتمر القمة الاستثنائي لمنظمة المؤتمر الإسلامي يطالب فيها بالعمل على إنقاذ القدس من خطر التهويد والاستيطان.

المصدر: القدس، 24/3/1997.
7/4/1997

أعلنت حركة "الجهاد الاسلامي في فلسطين" في بيان مسؤوليتها عن الإنفجارين اللذين وقعا هذا الاسبوع في قطاع غزة وقالت أن الفلسطينيين اللذين قتلا كانا في طريقهما الى تنفيذ عمليات انتحارية ضد أهداف إسرائيلية. ونعت الحركة "الشهيد البطل عبد الله المدهون والشهيد البطل أنور محمد الشبراوي من سرية جبل أبو غنيم وهما على وشك تنفيذ عمليتين استشهاديتين ضد أهداف المستوطنين الصهاينة رداً على جرائم العدو ضد أرضنا وشعبنا في القدس وكل أنحاء فلسطين". وأضافت: "سنواصل المضي على دربهما المقدّس بمزيد من العمليات الاستشهادية في قلب العمق الصهيوني كما في بيت ليد وديزنغوف" في إشارة الى موقعين في إسرائيل نفذت حركة "الجهاد" فيهما عمليات انتحارية عام 1996.

وجاء إعلان المسؤولية غداة إنكار المسؤول السياسي للحركة الشيخ عبد الله الشامي علاقة "الجهاد" بالانفجارين واتهامه اسرائيل بتدبيرهما لتحويل الرأي العام العالمي بعيداً عن سياسة الاستيطان.

المصدر: الأهرام، القاهرة، 8/4/1997.
1/5/1997

النقاط الأساسية الواردة في الرسالة التي وجهها رئيس لجنة التوجيه والمراقبة في المفاوضات الفلسطينية – الإسرائيلية، صائب عريقات، إلى 112 دولة والتي تضمنت شرحاً تفصيلياً عن النشاطات الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية منذ مطلع كانون الأول (ديسمبر) 1996 وحتى 30 نيسان (أبريل) 1997.

المصدر: الحياة، لندن، 4/5/1997.
30/5/1997

القيادة الفلسطينية تؤكد في بيان أن السلام يمر بتنفيذ الاتفاقات وإيقاف الاستيطان.

المصدر: القدس، 31/5/1997.
4/7/1997

القيادة الفلسطينية تؤكد في بيان أن الحكومة الإسرائيلية ليست حكومة سلام بل حكومة استيطان، وتدعو لعقد اجتماع دولي لإنقاذ السلام في الشرق الأوسط من خطر الانهيار.

المصدر: القدس، 5/7/1997.
11/7/1997

القيادة الفلسطينية تؤكد في بيان أن لا معنى للسلام والمفاوضات في ظل الاستيطان، وتدعو الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى اتخاذ إجراءات لإجبار إسرائيل على وقف الاستيطان.

المصدر: القدس، 12/7/1997.
15/7/1997

الرئيس ياسر عرفات يتناول في حديث خاص لصحيفة الوسط سياسة الاستيطان الإسرائيلية، والجمود في مفاوضات السلام.

المصدر: الوسط، لندن، ع 286 (21/7/1997).
25/7/1997

القيادة الفلسطينية تعلن في بيان أنها فوجئت بقرار بلدية القدس بناء حي استيطاني في رأس العامود في القدس.

المصدر: القدس، 26/7/1997.
30/7/1997

تحالف القوى الفلسطينية يؤكد في بيان مواصلة النضال ضد المشروع الاستيطاني الصهيوني.

المصدر: إلى الأمام، دمشق، ع 2315 (31/8/1997).
18/9/1997

القيادة الفلسطينية تحمل في بيان الحكومة الإسرائيلية مسؤولية العدوان الاستيطاني في رأس العامود في القدس.

المصدر: القدس، 19/9/1997.
23/10/1997

الرئيس ياسر عرفات يلقي كلمة أمام المؤتمر العام لمنظمة "الأونيسكو" يشدّد فيها أن ما زاد الأزمة التي تمر بها عملية السلام تفاقماً وتعقيداً، إمعان الحكومة الإسرائيلية بمصادرة الأراضي وبناء المستوطنات.

المصدر: النهار، بيروت، 24/10/1997.
9/1/1998

القيادة الفلسطينية ترفض في بيان الخطط الإسرائيلية حول إعادة الانتشار في الضفة الغربية وتعتبرها خروجاً على الاتفاق الموقع والرسمي، متسائلة أين يقع برنامج السلام، عند حكومة إسرائيل وقد بانت الخطة الاستيطانية الشاملة والتي تقضي ببناء ثلاثين ألف وحدة سكنية في المستوطنات والمستعمرات الإسرائيلية، تصل تكلفتها إلى مليار دولار أميركي. 

المصدر: القدس، 10/1/1998.
13/4/1998

استنكرت اللجنة العامة للدفاع عن الأراضي نية بلدية القدس الإسرائيلية ضم مستوطنتي "أدام" و"عنتوت" إلى حدود البلدية المصطنعة. كما استنكرت الخطة الإسرائيلية الهادفة إلى بناء 6 تجمعات استيطانية في منطقة يطا جنوب شرقي الخليل، وكذلك إصدار أوامر عسكرية لهدم أكثر من 100 منزل في محافظة الخليل.

المصدر: القدس: نشرة شهرية توثيقية، ع 286 (نيسان/ابريل 1998): 50.
21/6/1998

مصدر مسؤول في وزارة الإعلام في السلطة الوطنية الفلسطينية يرفض في تصريح صحافي قرار الحكومة الإسرائيلية المتمثل بتوسيع حدود بلدية القدس.

المصدر: السلطة الوطنية الفلسطينية.
30/7/1998

لجنة القدس تؤكد في البيان الختامي والتوصيات الصادرة عن اجتماعها أن كل التدابير والإجراءات التشريعية والإدارية والاستيطانية الرامية إلى تغيير الوضع القانوني للمدينة المقدسة باطلة ومخالفة لقرارات الشرعية الدولية والمواثيق والأعراف الدولية ومنافية للاتفاقات الموقعة بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

المصدر: الاتحاد (الإلكترونية)، أبو ظبي، 1/8/1998.
13/11/1998

القيادة الفلسطينية تؤكد فيه بيان أن اتفاق "واي بلانتايشن" وثيقة تعاقدية ملزمة للفلسطينيين وإسرائيل، وتدين ما تقوم به الحكومة الإسرائيلية في مجال الاستيطان وشق الطرق الالتفافية منذ التوقيع على الاتفاق.

المصدر: وفا (الإلكترونية)، 14/11/1998.
15/1/1999

القيادة الفلسطينية ترفض في بيان الذرائع الإسرائيلية لتعطيل عملية السلام، وتطالب بوقف الهجمة الاستيطانية في القدس.

المصدر: وفا الإلكترونية، 16/1/1999.
23/2/1999

الرئيس ياسر عرفات يلقي كلمة أمام المؤتمر الدولي السابع حول مستقبل القدس العربية يعلن فيها أن السلام والاستيطان نقيضان، ويؤكد بأن القدس تتعرض لهجمة استيطانية شرسة ومبرمجة.

المصدر: وفا الإلكترونية، 23/2/1999.
27/2/1999

القيادة الفلسطينية تطالب في بيان المجتمع الدولي بإدانة الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية.

المصدر: وفا الإلكترونية، 28/2/1999.
21/5/1999

نص الرسالة التي بعث بها مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة، ناصر القدوة، إلى الأمين العام للأمم المتحدة بشأن استئناف إسرائيل لنشاطاتها الاستيطانية في القدس وحولها.

المصدر: وفا الإلكترونية، 21/5/1999.
30/5/1999

الأمين العام للرئاسة الفلسطينية، الطيب عبد الرحيم، يلقي كلمة أمام "المؤتمر الوطني الخامس لمواجهة الاستيطان" يدعو فيها رئيس الحكومة الإسرائيلية المنتخب، إيهود باراك، إلى التخلي عن لاءاته.

المصدر: وفا الإلكترونية، 30/5/1999.
30/5/1999

المؤتمر الوطني الخامس لمواجهة الاستيطان يدين في بيان الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي المحتلة.

المصدر: وفا الإلكترونية، 30/5/1999.
2/6/1999

اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية تدعو في بيان الحكومة الإسرائيلية إلى إلغاء كل القرارات والإجراءات الاستيطانية ووقف كل نشاط استيطاني.

المصدر: وفا (الإلكترونية)، 2/6/1999.
4/6/1999

القيادة الفلسطينية تدين في بيان استمرار الاستيطان الإسرائيلي في المناطق الفلسطينية.

المصدر: وفا (الإلكترونية)، 5/6/1999.
22/10/1999

القيادة الفلسطينية ترفض في بيان كل حديث عن شرعية أو قانونية المستوطنات الإسرائيلية.

المصدر: وفا الإلكترونية، 22/10/1999.
31/12/1999

القيادة الفلسطينية تؤكد في بيان أن الاستيطان يجب أن يتوقف إذا أريد لعملية السلام أن تستمر.

المصدر: وفا الإلكترونية، 3/12/1999.
13/2/2000

رئيس الوفد الفلسطيني إلى مفاوضات الوضع النهائي، ياسر عبد ربه، يحثّ إسرائيل في تصريح خاص لصحيفة الحياة، على وقف الاستيطان وتنفيذ المرحلة الثالثة من الانسحاب.

المصدر: الحياة، لندن، 14/2/2000.
20/2/2000

المكتب الوطني للدفاع عن الأراضي ومقاومة الاستيطان يصدر تقريراً عن شهر كانون الثاني يؤكد مصادرة 415 دونماً في الخليل وطوباس.

المصدر: وفا الإلكترونية، 20/2/2000.
25/2/2000

القيادة الفلسطينية تقول في بيان الاجتماع الأسبوعي، إنها تنظر بخطورة شديدة إلى استمرار الهجمة الاستيطانية وتطالب بوقف كل نشاط استيطاني على الفور.

المصدر: وفا الإلكترونية، 25/2/2000.
30/4/2000

دانت السلطة الوطنية الفلسطينية قرار الحكومة الإسرائيلية باستدراج عروض لبناء 174 وحدة استيطانية في مستوطنة "معاليه أدوميم" المحاذية للقدس، معتبرة ذلك "دليلاً إضافياً على عدم جدية الحكومة الإسرائيلية فيما يتعلق بالالتزام بعملية السلام".

المصدر: القدس: نشرة شهرية توثيقية، ع 5-6 (أيار/مايو – حزيران/يونيو 2000): 18.
27/7/2000

كبير المفاوضين الفلسطينيين، صائب عريقات ينفي في تصريح خاص لصحيفة الحياة اعتراف فلسطيني بشرعية المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية.

المصدر: الحياة، لندن، 28/7/2000.
5/12/2000

وزير التخطيط والتعاون الدولي الفلسطيني، نبيل شعث يرفض في تصريح خاص لصحيفة الحياة التفاوض مع الإسرائيليين قبل إنهاء إسرائيل العنف والحصار وإخلاء المستوطنات.

المصدر: الحياة، لندن، 6/12/2000.
21/3/2001

وزير الثقافة والإعلام الفلسطيني، ياسر عبد ربه يؤكد في تصريح خاص لوكالة فرانس برس،  استمرار الشعب الفلسطيني بمكافحة البناء الاستيطاني في جبل أبو غنيم.

المصدر: الحياة، لندن، 21/3/2001.

Pages