ملف الإستيطان

انت الان تتصفح النسخة القديمة من موقعمؤسسة الدراسات الفلسطينية

قم بزيارة موقعنا الجديداضغط هنا

 
3/1/1976

ذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن مشروعاً مفصلاً وضع في إدارة "أراضي الدولة"، لتوطين أراضي الجليل؛ والمقصود هو مصادرة 11 ألف دونم أرض، من بينها 7 آلاف دونم لملاّك عرب، والمشروع ينتظر الآن توقيع وزير المالية الإسرائيلي، يهوشواع رابينوفيتش، أوامر المصادرة.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 7.
4/1/1976

ذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن وزير الدفاع الإسرائيلي، شمعون بيرس، قال في جلسة الحكومة، رداً على سؤال وزير الصحة الإسرائيلي، إن أوامر صدرت قبل خمسة أعوام بمصادرة مساحة من الأرض تبلغ 168 دونماً بالقرب من منطقة نابلس، وأن تعويضات قانونية دُفعت لأصحاب الأرض. وذكر بيرس أن مقصورات مستوطني ألون موريه ستوضع على مسافة 25 دونماً بالقرب من معسكر قديم في منطقة طولكرم.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 10.
7/1/1976

أفادت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) بأن المواطنين الفلسطينيين احتجوا بعنف على المخطط الاستيطاني الجديد في منطقة سبسطية في قضاء نابلس، وأضافت الوكالة أن السلطات الإسرائيلية بدأت بإجراء الحفريات قرب البلدة لإقامة مبان سكنية للاستيطان.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 19.
7/1/1976

ذكرت نشرة "رصد إذاعة إسرائيل" (بيروت) أن الحكومة الإسرائيلية شجعت المستوطنين في مستوطنة كريات أربع على القيام بمبادرات ذاتية لتطوير المستوطنة، إذ ترمي الخطة الاستيطانية إلى توسيع كريات أربع على حساب مدينة الخليل.

المصدر: الكتاب السنوي للقضية الفلسطينية لعام 1976 (بيروت: مؤسسة الدراسات الفلسطينية، 1979)، 79.
9/1/1976

ذكرت صحيفة "الاتحاد" أن رسالة باسم المجلس المحلي لقرية كفر قاسم، الواقعة في قضاء نابلس، وُجهت إلى يتسحاق رابين وسبعة وزراء آخرين، احتجاجاً على قيام إدارة أراضي الحكومة بطرد مواطنين من أراضيهم، استناداً إلى قانون عثماني، بدعوى أنها أراض صخرية. من جهة أُخرى، ذكرت صحيفة "الدستور"، نقلاً عن صحيفة "الشعب" الصادرة في الأراض المحتلة، أن أهالي قرية حجة، الواقعة في قضاء نابلس، بعثوا إلى سلطات الحكم الإسرائيلي ببرقيات احتجاج على محاولات الاستيطان في المنطقة.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 23.
11/1/1976

ذكرت صحيفة "معاريف" أن أعضاء نواة شاعل التابعة لشبيبة حركة حيروت، استوطنوا مزرعة القنيطرة معاليه غميلا في جنوبي هضبة الجولان.

المصدر: الكتاب السنوي للقضية الفلسطينية لعام 1976 (بيروت: مؤسسة الدراسات الفلسطينية، 1979)، 80.
11/1/1976

زار وزير الدفاع الإسرائيلي شمعون بيرس مستوطنتي ألون موريه بالقرب من سبسطية وعفرا في رام الله، واللتين أقيمتا من دون موافقة الحكومة، وقد لقي استقبالاً ودياً.

المصدر: نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية، مج 6، ع 3 و 4 (1 و 16/2/1976): 104.
12/1/1976

ذكرت جريدة "الشعب" التي تصدر من الأراضي المحتلة، أن رئيس بلدية رام الله، كريم خلف، بعث ببرقية إلى الحاكم العسكري الإسرائيلي في المنطقة، استنكر فيها قرار مصادرة أراضي قرية رافات الواقعة جنوبي غربي رام الله في الضفة الغربية. ومن جهة أخرى، ذكرت الجريدة أن موجة من الاستنكار والاحتجاج والرفض تجتاح الضفة الغربية ضد الاستيطان الإسرائيلي في قرية حجة القريبة من مدينة نابلس.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 31.
16/1/1976

ذكرت صحيفة "دافار" أن وزير المالية الإسرائيلي، يهوشواع رابينوفيتش، أرجأ تنفيذ الأمر الخاص بمصادرة آلاف الدونمات من أراضي القرى العربية، الواقعة في منطقة الناصرة وكرمئيل، تاركاً للحكومة أن تتخذ القرار النهائي في هذا الشأن. وأضافت الصحيفة أن رابينوفيتش يملك صلاحية توقيع أمر المصادرة. وقد اتخذ قرار مصادرة هذه الأراضي في اللجنة التي تضم ممثلين عن الوزارات المختلفة التي تعمل في هذا المجال.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 44.
17/1/1976

ذكرت صحيفة "هآرتس" أن نحو مئتي عضو من أعضاء حركة هموكيد تظاهروا أمام معسكر قدوم في الضفة الغربية، ورفعوا يافطات طالبوا فيها بإخلاء المكان من مستوطني غوش إمونيم، إلاّ إن سلطات الأمن الإسرائيلي منعت المتظاهرين من الوصول إلى مكان المستوطنين، للحيلولة دون وقوع أي صدام بين الطرفين. وقد استمرت التظاهرة حتى المساء.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 48.
17/1/1976

شارك رئيس الحكومة الإسرائيلية يتسحاق رابين في احتفال تدشين مدينة يميت، وذلك بمناسبة مرور عام على استيطانها، وقال لمراسل الإذاعة العبرية: "تعبّر هذه الزيارة عن استمرار سياسة المثابرة والمواصلة التي كان هدفها وما زال ضمان إنشاء مستوطنات في تلك المناطق التي نعتقد أن استيطانها ضروري كي نتوصل إلى خطوط دفاع ترغب فيها إسرائيل".

المصدر: الكتاب السنوي للقضية الفلسطينية لعام 1976 (بيروت: مؤسسة الدراسات الفلسطينية، 1979)، 81.
17/1/1976

صادرت السلطات الإسرائيلية نحو ثلاثة آلاف دونم تابعة لأهالي قرية كفر قاسم، وقد شرعت في تسييج هذه الأراضي من دون الأخذ بعين الاعتبار المعارضة الشديدة من جانب سكان القرية ومجلسها.

المصدر: نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية، مج 6، ع 5 و 6 (1 و 16/3/1976): 166.
18/1/1976

أفادت "وفا" في نبأ من الأراضي المحتلة أن مجلس بلدية مدينة طولكرم في فلسطين بعث ببرقية احتجاج إلى سلطات الاحتلال الإسرائيلي استنكر فيها أعمال الاستيطان التي يقوم بها المحتلون في أراضي سبسطية وكفر قدوم.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 50.
20/1/1976

ذكرت صحيفة "الاتحاد" أن عضو الكنيست، أبراهام ليفنبراون، قدم استجواباً مستعجلاً إلى جدول أبحاث الكنيست بشأن استيطان جماعة غوش إمونيم في معسكر قدوم في الضفة الغربية المحتلة. وذكرت الصحيفة ما جاء في رسالة ليفنبراون من أن التحضيرات التي تقوم بها جهات حكومية لإعداد المكان للاستيطان الدائم تشكل استهدافاً للآهلين العرب.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 53.
21/1/1976

أعلن مدير الشركة الاقتصادية لتطوير القدس شلومو بلكيند أنه تم تمهيد 650 دونماً في المركز الصناعي في سهل معاليه أدوميم، كما تم شق طريق إلى المنطقة. وأشار أيضاً إلى أن شركة كهرباء القدس تقوم بربط المركز الصناعي بالشبكة الكهربائية.

المصدر: نشرة مؤسسة الدراسات الفلسطينية، مج 6، ع 1 و 2 (1 و 16/1/1976): 103.
22/1/1976

ذكرت صحيفة "القدس" أن طالبات مدرسة البيرة الثانوية اعتصمن في البيرة وسلمن أحمد درويش علي، رئيس بلدية البيرة، عريضة احتجاج على عمليات الاستيطان في الضفة الغربية واعتقال الطلاب في نابلس والمدن الأخرى. كما طالبن بإطلاق المعتقلين إدارياً، وإرسال هذه العريضة إلى الدكتور كورت فالدهايم.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 60.
26/1/1976

ذكرت صحيفة "الدستور" أن بياناً وزع في القدس عن إدارة أراضي إسرائيل إلى الصحافيين في حيفا والشمال جاء فيه: "إن السلطات المسؤولة تنوي قريباً مصادرة أكثر من 20 ألف دونم من الأراضي العربية في شمال فلسطين". وأشار البيان إلى أن الإجراءات العملية تشير إلى أن أغلبية الأراضي المعدة للمصادرة هي أراض زراعية وعرة، وأن قسماً منها يملكه مواطنون عرب في القدس.

المصدر: اليوميات الفلسطينية، المجلد الثالث والعشرون (بيروت: منظمة التحرير الفلسطينية، مركز الأبحاث، 1981)، 70.
27/1/1976

أشارت صحيفة "دافار" إلى أن نواة استيطانية تحمل اسم يريحو (أريحا) تابعة لغوش إمونيم، تعتزم إقامة نقطة استيطانية بالقرب من مدينة أريحا من دون موافقة الحكومة، وتضم النواة 35 عائلة.

المصدر: الكتاب السنوي للقضية الفلسطينية لعام 1976 (بيروت: مؤسسة الدراسات الفلسطينية، 1979)، 78.