فلسطين بين الإخوان و"فتح"

انت الان تتصفح النسخة القديمة من موقعمؤسسة الدراسات الفلسطينية

قم بزيارة موقعنا الجديداضغط هنا

 

مجلد 24

2013

ص 138
دراسات
فلسطين بين الإخوان و"فتح"
ملخص

تحاول هذه المقالة دراسة العلاقة بين حركتَي "فتح" و"حماس" من خلال العودة إلى سياقهاالتاريخي الأول، في بداياته الإخوانية الغامضة والملتبسة، الأمر الذي يسمح لنا بطرحالإشكالية الأساسية التي حكمت هذه العلاقة. فحركة "فتح" كانت من جهة، نتاج تطورفلسطيني في أزمة الإخوان المسلمين في أواسط القرن العشرين، لكنها من جهة أُخرى شكلتقطيعة تاريخية مع تراث الإخوان التقليدي وتنظيمهم الديني حين هدفت إلى بلورة الشخصيةالوطنية الفلسطينية المستقلة، وأسست حركة تحرر وطني حقيقية. ويسمح لنا تتبع مسارهذه الاشكالية، بأن نشرف على الحاضر من خلال أحداث الماضي القريب، ومجرياتها.